الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 التلوث و أمراض المعاصرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
azza
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل: 1
العمر: 29
الجنسية:
تاريخ التسجيل: 28/01/2009

مُساهمةموضوع: التلوث و أمراض المعاصرة   الخميس أبريل 30, 2009 12:11 pm

(التلوث و أمراض المعاصرة)
* أسباب اختيار هذه المشكلة:
أصبح تلوث البيئة في مقدمة الموضوعات التي تحظى بالاهتمام وتثير المناقشات في مختلف الأوساط والدوائر العامة والخاصة نظرا لخطورته على الصحة والاقتصاد وعلاقته بكافة جوانب التنمية و البيئة وكذلك أمراض العصر حتى أن بعض المهتمين بصحة البيئة يطلقون على هذا العصر اسم (عصر التلوث ) نظرا لانتشار ظاهرة التلوث و تعدد آثارها في كل مكان و لقد اخترت هذه المشكلة نظرا لما نعانيه من آثار التلوث اليوم من أمراض عصرية قاتلة من حولنا .
* صور التلوث:
يأخذ تلوث البيئة صورا مختلفة في شتى الدول حيث سيشرى حظره في البلاد المتقدمة و النامية على حد السواء ففي البلاد المتقدمة يأخذ التلوث طابعا كيميائيا تزيد فيه المخلفات الصناعية عن طاقة البيئة على الاستيعاب فتنجم أمراض وظيفية في الدم والأنسجة المختلفة للإنسان و الحيوان .
أما في الدول النامية فينتج التلوث من الانفجار السكاني ونقص الامكانات و انتشار الأمية فيأخذ طابعا بيولوجيا تزيد فيه المخلفات البيولوجية فتكثر الجراثيم والطفيليات وتسبب الأوبئة و الحميات المختلفة . وفي مصر يأخذ التلوث البيئي طابعا مزدوجا (كيميائي بيولوجي) حيث دخلت التكنولوجيا في معظم المجالات و ما صاحبها من مخلفات على البيئة الطبيعية إضافة لما بها من تضخم سكاني و أمية مما جعل البيئة المحلية تزخر بمختلف صور التلوث البيئي و تحتاج إلى جهود مضاعفة لمكافحتها .
يمكن تقسيم تلوث البيئة الى أكتر من موضوع:
1- التلوث الجوي: 2- تلوث المياه :
3- التلوث الإشعاعي : 4- التلوث الكهرومغناطيسي :
5- التلوث الضوضائي :
ويمكن تناول مشكلة تلوث البيئة من الزوايا الآتية:

1- التلوث الجوي:
يعتبر الهواء الجوي ملوثا إذا حدث تغير كبير في تركيبه لأي سبب وإذا اختلطت به بعض الجسيمات أو الغازات الغريبة مما يضر بالأحياء التي تعيش عليه .
* أهم الملوثات الجوية:
1- أكاسيد الكربون (أول أكسيد الكربون CO& ثاني أكسيد الكربون CO2)
2- أكاسيد الكبريت ( ثاني أكسيد الكبريت SO2)
3- أكاسيد النيتروجين (NO)
4- الأوزون O3))
5- المركبات الهيدروكربونية HC
6- الجسيمات و المعادن والخامات المشعة
* أسباب التلوث الجوي :
1- إنشاء المصانع في مناطق التجمعات السكانية وما تطلقه من غازات و أبخرة سامة مثل مصانع الاسمنت و الأسمدة في حلوان .
2- عوادم السيارات حيث تطلق العديد من الغازات نتيجة عدم الاحتراق الكامل للوقود مثل ( غاز أول أكسيد الكربون) .
* الأمراض التي نتجت عن التلوث الجوي :
1- سرطان الرئة .
2- أمراض الكبد .
3- أمراض الجهاز العصبي .
4- سرطان الدم .
5- أمراض القلب
* طريقة الحل :
1- فرض عقوبات رادعة على السيارات ذات المحركات التالفة التي تطلق غازات سامة تؤثر على صحة الإنسان .
2- إنشاء المصانع في مناطق بعيدة عن التجمعات السكانية .
3- استخدام المداخن العالية عن سطح الأرض لتخفيف تركيز الملوثات المنبعثة من المصانع المختلفة وتخفيف آثارها .
4- استخدام وسائل الترشيح و غرف الترسيب التي تحتجز نسبة كبيرة من الجسيمات قبل صدورها من المداخن .
5- استخدام وقود للسيارات أقل تلويثا ( يخلو من الكبريت و الرصاص ) كالغاز الطبيعي و الكحولات و الاستفادة من التقدم في مجال الطاقة الشمسية أو النووية فيما يعرف ( بالسيارة صديق البيئة) و بالفعل قد أصبحت العديد من السيارات اليوم تستخدم الغاز الطبيعي كبديل عن الوقود المعتاد ( البنزين أو الكيروسين )
* تكلفة الحل :
تكلفة الحل في هذه الحالة سوف تكون أقل بكثير جدا من الحلول الأخرى حيث أن مشكلة التلوث وخاصة التلوث الجوي تكلف الدولة ملايين الجنيهات سنويا في علاج الأمراض الناتجة عنها .
 شعب دمياط يحارب التلوث الجوي :
من مصادر موثوق فيها اكد ان قيام شعب دمياط برفض مشروع إقامة مصنع للبتروكيمياويات برأس البر حيث قامت العديد من المظاهرات و الاحتجاجات التي رفعت شعار ( لا للتلوث ) و بالفعل رفض مجلس محلي دمياط المشروع بالإجماع الذي طرحته شركة اجريوم الكندية .

2- تلوث المياه :
تعتبر المياه ملوثة عندما يتغير تركيز عناصرها أو تتغير حالتها بطرق مباشرة أو غير مباشرة بسبب نشاط الإنسان .
أسباب تلوث المياه:
1- * زيت البترول : و ذلك بسبب غرق أو حريق ناقلات البترول التي تجوب البحار ليلا و نهارا و كذلك في حالة التسرب من الآبار البحرية .
2- القمامة والحيوانات النافقة .
3- إلقاء نفايات المصانع و مخلفات الزراعة .
* الأمراض التي نتجت عن تلوث المياه :
1- أمراض الكلى المختلفة مثل: الفشل الكلوي .
2- وجود سرطانات في الجهاز البولي مثل : سرطان المثانة .
3- أمراض الدم مثل : سرطان الدم و التسمم الدموي .
4- أمراض الجهاز الهضمي المختلفة بسبب المبيدات و الأسمدة الموجودة في مخلفات الزراعة و نفايات المصانع .
* مكافحة تلوث المياه ( الحل ) :
1- فرض عقوبات رادعة على كل من يلقي القمامة و الحيوانات النافقة في البحار و الأنهار .
2- في حالة غرق ناقلات البترول يتم الأتي:
أ- الشفط بمضخات إلى خزانات على الشاطئ أو السفن و إعادة فصل البترول عن الماء .
ب- استخدام أنواع من البكتيريا ( المقاومة البيولوجية ) التي تثبت قدرتها على تحليل مخلفات البترول وتخليص البيئة منها .
ج- رش مسحوق عالي الكثافة على الزيت للالتصاق به وترسيبه إلى القاع .
* تكلفة الحل :
أيضا "تكلفة الحل لمشكلة تلوث المياه قليلة جدا " بالنسبة للنتائج المترتبة على هذه المشكلة من أمراض الكلى والسرطانات والتي تحتاج إلى علاج يقدر بملايين الجنيهات وكذلك المحافظة على الثروة السمكية حيث تموت الأحياء البحرية بسبب تلوث المياه مما يسبب خسائر اقتصادية .

3- التلوث الإشعاعي :
هو أحد الأخطار الحديثة على حياة الإنسان من مصادر متنوعة ظهرت آثارها في السنوات الأخيرة . و يتعرض الإنسان لكثير من مصادر الأشعة في حياته العادية كما في عيادات الأطباء للكشف أو العلاج كذلك الأشعة الكونية القادمة من الأجرام السماوية . هذا بالإضافة إلى أخطار التعرض لنواتج الانفجارات والتجارب النووية و حوادث المفاعلات .
* أهم أنواع الإشعاع و تأثيرها على حياة الإنسان :
1- الأشعة تحت الحمراء و فوق البنفسجية وهي أشعة غير مرئية تصدر عن الشمس حيث أن تأثير الأشعة الأولى حراري و تأثير الأشعة الثانية فسيولوجي حيث تستخدم في التعقيم و علاج بعض الأمراض لكن التعرض المستمر يصيب الجلد بالسرطان .
2- أشعة التليفزيون حيث ينطلق قدر من الإشعاع المؤين عند تشغيل التلفاز وكذلك أشعة أكس أحيانا مما يسبب للجسم الضرر و خاصة العيون حيث تلتهب خلايا الشبكية الحساسة من زيادة التعرض لهذه الأشعة .
3- أشعة أكس وهي أشعة مؤينة قصيرة تخترق الأجسام و لذلك تستخدم في الكشف عن الكسور و الأمراض العميقة وتصيب من يتعرض لها كثيرا بفقر الدم و العقم وتهتك الجلد و الشعر وتسبب الطفرة عند الأجنة .
4- أشعة الليزر: تشكل خطرا على مستخدمها في الصناعة أو الطب نظر لتأثيرها الحراري الخطير على العيون .
5- الأشعة النووية والذرية : وهي أشعة ناتجة عن الانشطار النووي الذي يحدث في المفاعلات أو التجارب و الانفجارات الذرية , وتتكون هذه الأشعة من 3 أنواع هي ( ألفا و جاما وبيتا ) وعند تعرض الإنسان لها تسبب له الحروق و الأورام كما تؤدي جرعاتها الزائدة إلى الموت .
* مكافحة هذا التلوث الاشعاعي :
1- عدم التعرض كثيرا لهذه الأنواع من الأشعة سابقة الذكر .
2- حذر إقامة المفاعلات النووية لحوادثها الخطيرة على البيئة و الإنسان كما في مفاعل ( تشر نوبل ) .
3- عدم اقامتة فى اماكن سكنيه قريبه من السكان
* تكلفة الحل :
تكلفة الحل تعتبر قليلة و سهلة التطبيق عن ما تسببه هذه الأشعة الخطيرة من أمراض مميتة .

4- التلوث الكهرومغناطيسي :
ظهر هذا التلوث أو الضوضاء اللاسلكي نتيجة للعديد من محطات الراديو و التلفاز و كذلك شبكات الضغط العالي التي تنقل الكهرباء لمسافات بعيدة بين محطات التوليد و التقوية كذلك موجات (الميكروويف) الصغيرة المستخدمة في الاتصالات الهاتفية و كذلك الموجات الكهرومغناطيسية و المجالات المغناطيسية .
* الأمراض الناتجة عن هذا النوع من التلوث :
1- تتداخل المجالات المغناطيسية مع الجهاز العصبي و عمل المخ و تصيب الإنسان بأعراض أرق و إجهاد و صداع مع آلام في أعضاء مختلفة بدون سبب واضح .
2- وجد في بعض الأبحاث و التجارب التي أجريت على حيوانات التجارب أنها تسبب أمراضا بالدم وخللا بالهرمونات و اضطرابات بالجهاز العصبي .
*طريقة المكافحة ( طريقة الحل ) :
1- عدم التعرض كثيرا لتلك المجالات الكهرومغناطيسية المحيطة بالأجهزة الكهربية وخصوصا الكمبيوتر و التليفزيون .
2- الابتعاد عن إقامة المنشآت و المساكن بقرب أبراج الكهرباء وشبكة الضغط العالي .
* تكلفة الحل :
تعتبر ضئيلة بالنسبة لما تسببه من أمراض تحتاج لتكاليف عالية جدا .

5- التلوث الضوضائي :
* مصادره : هناك مصادر أولية للضوضاء كالمصانع و وسائل النقل المختلفة ؛ و مصادر ثانوية كنشاط الإنسان المتعمد بإصدار الموسيقى الصاخبة أو آلات التنبيه المزعجة أو حتى المحادثة بصوت مرتفع .
* تأثير هذا التلوث على صحة الإنسان :
1- إحساس عام بالتوتر و الإجهاد العصبي .
2- طنين في الأذنين و هبوط ذهني و جسمي .
3- حدوث صمم في الأذن إذا أستمر الضجيج .
4- أمراض الجهاز العصبي و ارتفاع ضغط الدم و اضطرابات الأعصاب .
* مكافحة التلوث الضوضائي :
1- وضع قيود على أصوات المركبات المزعجة و تحديد مساراتها بعيدا عن السكان .
2- عدم التساهل مع مرتكبي جرائم الإزعاج بالموسيقى أو آلات التنبيه .
3- التحكم في أصوات الآلات الهادرة بالمصانع بتخفيضها أو عزلها و حماية العاملين بها بأغطية الآذان الواقية مع تبطين القاعات بمواد تعمل على خفض الأصوات .
4- مراعاة إنشاء الطرق السريعة و المصانع و المطارات في أماكن نائية عن العمران .
5- العناية بتشجير الشوارع و الميادين المزدحمة لتكسير حدة الموجات الصوتية المزعجة .
* تكلفة المكافحة : تكلفة ضئيلة بالنسبة للأمراض التي يسببها هذا النوع من التلوث و خاصة الصمم و أمراض الجهاز العصبي .
* تنبؤات الباحثين في حالة استمرار مشكلة التلوث :
1- ذوبان الجليد في المناطق القطبية و بالتالي غرق معظم المدن المجاورة للمدن الجليدية نتيجة ارتفاع درجة الحرارة كل عام و الاحتباس الحراري .
2- ازدياد معدل الوفيات نتيجة زيادة الأمراض العصرية الناتجة من التلوث .
3- حدوث مجاعات في بعض البلدان كالتي تعتمد على الثروة السمكية كغذاء لها بسبب موت الأحياء البحرية خاصة في جنوب شرق قارة أسيا .
4- نتيجة عداء الإنسان للبيئة يتنبأ العلماء بهجرة الإنسان عن الأرض و البحث عن مكان للمعيشة في الكواكب القريبة للأرض .
5- سوف تصبح المياه على سطح الأرض غير صالحة للاستعمال وبالتالي موت النبات و الحيوان و الإنسان .

قد عرض بعض التفاصيل على الموضوع لكى يفيد القارىء حيث ان هذا الموضوع تعتبر مشكلة عالمية ويجب التصدى لها واصدار القوانين للحد من التاوث البيئى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الامير س
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل: 4
العمر: 27
الجنسية:
تاريخ التسجيل: 28/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: التلوث و أمراض المعاصرة   الثلاثاء يوليو 28, 2009 11:37 pm

شكرا
والله يعطيك العافية مشكورة
الله يساعدك على دراستك
والله افدتينا مع تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حميد سامي
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل: 1
العمر: 53
الجنسية:
تاريخ التسجيل: 29/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: التلوث و أمراض المعاصرة   الإثنين يناير 18, 2010 10:48 pm

شكراااااااااااااااااااااااااااااااااااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

التلوث و أمراض المعاصرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» التلوث
» التلوث : تعريفه ، أسبابه ، أخطاره

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بئــــــــــــــــــرالعاتر ::  :: -